جمعية الدارسين بتشيكيا وسلوفاكيا حضرموت

منتدي لربط اعضاء جمعية الدارسين بتشيكيا وسلوفاكيا في حضرموت للتعارف وتبادل الاراء والافكار وتوطيد العلاقات فيما بينهم


    هبة تشيكية لمدرسة مي الرسمية للبنات في طرابلس

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 609
    تاريخ التسجيل : 06/06/2009

    هبة تشيكية لمدرسة مي الرسمية للبنات في طرابلس

    مُساهمة  Admin في السبت أبريل 26, 2014 7:12 pm

    زار رئيس ملتقى التضامن الاقتصادي في لبنان النقيب عامر أرسلان، والقائم بأعمال السفارة التشيكية فرنتشيك جيراشك، والقنصل العام التشيكي دافيد مارتل مدرسة مي الرسمية للبنات في طرابلس للاطلاع على كيفية الاستفادة من الهبة التشيكية الهادفة الى تحسين واقع المدرسة.

    وكان في استقبال ارسلان والوفد التشيكي مديرة المدرسة المربية أمل الصباغ وجانب من أعضاء الهيئتين الادارية والتعليمية، وعقد اجتماع بمشاركة رئيسة المنطقة التربوية في الشمال نهلا حاماتي نعمة، والمهندسة نهلا هزيم، تم خلاله عرض حاجات المدرسة التي تقسم الى قسمين مي الأولى ومي الثانية للمرحلتين الابتدائية والمتوسطة، وتضمن أكثر من 800 طالبة من مختلف المناطق الشعبية، ومن المتوقع أن يزداد عدد الطالبات مطلع العام الجديد مع عودة الأمن والاستقرار الى ربوع طرابلس.

    وقد اتفق المجتمعون بعد جولة ميدانية في أرجاء المدرسة على إقامة جدار كبير في ملعب المدرستين للفصل بين المراحل التعليمية، وإضافة عدد من الغرف لاستيعاب المزيد من الطالبات وتخصيص بعضها للمكتبة والمطالعة، فضلا عن تأهيل المراحيض.

    وأكد ارسلان أنه "عندما طلب من السفارة التشيكية في لبنان تقديم هبة الى طرابلس، سرعان ما وقع الاختيار على أن تكون المساعدة لإحدى المدارس الرسمية، وذلك إيمانا منه ومن السفارة التشيكية بدعم التعليم الرسمي الذي يضم شريحة واسعة من الطبقات الشعبية في المدينة، ونظرا لما تعانيه أكثرية المدارس الرسمية من وضع سيء على صعيد البناء والبنى التحتية، كما وقع الاختيار على مدرسة مي الرسمية المعروفة بجديتها وبنتائجها الجيدة وكونها تضم المئات من الطالبات من مختلف المناطق الشعبية في المدينة.

    وشكر ارسلان لسفارة تشيكيا مبادرتها بسرعة تلبية طلبه، مشددا على أن "طرابلس وبعد نجاح الخطة الأمنية وعودة الأمن والاستقرار تحتاج الى كل أنواع المبادرات الطيبة التي من المفترض أن تطال أولئك الذين يعانون الأمرين جراء الحرمان المزمن سواء على صعيد الدولة أو على الصعيد المحلي".

    نعمة
    وشكرت نعمة للسفارة التشيكية مبادرتها، لافتة الى أنها "ستساهم في تطوير المدرسة وستجعلها تستوعب أعدادا إضافية من الطالبات"، لافتة الى "وجود عدد من المدارس الرسمية التي تحتاج الى مبادرات مماثلة".

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 14, 2018 10:09 am