جمعية الدارسين بتشيكيا وسلوفاكيا حضرموت

منتدي لربط اعضاء جمعية الدارسين بتشيكيا وسلوفاكيا في حضرموت للتعارف وتبادل الاراء والافكار وتوطيد العلاقات فيما بينهم


    رئيس وزراء تشيكيا يعلن حال الطوارئ بسبب فيضانات تهدد براغ

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 609
    تاريخ التسجيل : 06/06/2009

    رئيس وزراء تشيكيا يعلن حال الطوارئ بسبب فيضانات تهدد براغ

    مُساهمة  Admin في الأربعاء يونيو 05, 2013 5:25 pm


    أعلن رئيس وزراء تشيكيا بيتر نيكاس حالة الطوارئ في معظم أنحاء البلاد امس الأحد بعد أن باتت فيضانات الأنهار الناجمة عن هطول أمطار غزيرة لأيام عدة تهدد المنطقة التاريخية وسط العاصمة براغ ودفعت السلطات الى إجلاء السكان من المناطق المنخفضة.

    وقلصت سلطات براغ خدمة المواصلات العامة وتعتزم إغلاق محطات مترو الأنفاق في وسط المدينة بعد أن وصلت مياه نهر فلتافا إلى مناطق تمثل مزارات سياحية. وتم أيضا إغلاق خط القطارات الرئيس الذي يربط بين العاصمة وشرق البلاد.

    وتعهد نيكاس بتخصيص 300 مليون كرونة تشيكية (15 مليون دولار) لجهود الإغاثة وقال إن هناك ألفي جندي آخر على استعداد لدعم 300 جندي يساعدون فعلا على إقامة الحواجز المؤقتة وإعداد أكياس الرمال في براغ ومناطق أخرى.

    وقال نيكاس بعد اجتماع طارئ لمجلس الوزراء "وافقت الحكومة على إعلان حال الطوارئ التي ستتيح بذل جهود إنقاذ أكثر فاعلية"، مضيفا أن هناك 1.3 بليون كرونة أخرى متاحة للمساعدة في تمويل عملية إزالة آثار الفيضانات.

    والمنطقة التاريخية في المدينة مدرجة على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) بوصفها من مناطق التراث الإنساني لما فيها من مئات البنايات والكنائس والآثار التي تعود إلى قرون مضت ومن بينها جسر تشارلز الذي يعبر نهر فلتافا الذي أغلق بسبب ارتفاع منسوب المياه.

    وأدت الفيضانات إلى مقتل شخصين على الاقل وفقد عدد آخر في أنحاء البلاد كما دفعت المسؤولين إلى إخلاء مستشفى في براغ وأجزاء من حديقة الحيوان في المدينة.

    وادى ارتفاع منسوب مياه الأنهار إلى إغلاق طرق سريعة وخطوط سكك حديد في أنحاء غرب وجنوب بوهيميا. وذكرت شركات المرافق العامة أن هناك انقطاعات في الكهرباء في أنحاء المنطقة بعد أن أصابت الفيضانات عددا من المحطات الفرعية.

    وقال روي باتيسون، وهو عامل مغترب يعيش في قرية على مشارف براغ، ان "المياه على مسافة 50 مترا من منزلي لكنها لا تبعد سوى متر أو مترين عن منازل أخرى". وأضاف "لم نتلق أي إخطار بالإخلاء حتى الآن لكن الجميع يتخذون استعداداتهم تحسبا لذلك".

    وأعادت هذه الفيضانات إلى الأذهان ذكرى فيضانات عام 2002 التي أودت بحياة 17 شخصا وأجبرت عشرات الآلاف على الفرار من منازلهم وكبدت جمهورية التشيك خسائر ببلايين عدة من الدولارات في أنحاء البلاد.

    ولم تصل مستويات المياه إلى هذا المستوى حتى الآن ولكن خبراء الأرصاد الجوية يتوقعون استمرار الأمطار لأيام أخرى على الأقل مما أثار احتمال عدم وصول فيضان الأنهار إلى ذروته بعد.

    وبعد كارثة عام 2002 أنفقت الحكومة التشيكية 150 مليون دولار على إنشاء نظام لمكافحة الفيضانات لحماية براغ التي تضخ إيرادات السياحة الضرورية للغاية في خزينة الدولة.

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 609
    تاريخ التسجيل : 06/06/2009

    مصرع أربعة وفقدان ثمانية وإجلاء المئات بسبب سوء الأحوال الجوية في أوروبا

    مُساهمة  Admin في الأربعاء يونيو 05, 2013 5:28 pm



    تسببت الفيضانات وانزلاقات التربة الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي تساقطت على العديد من دول أوروبا، بمقتل أربعة وفقدان ثمانية وإجلاء المئات من منازلهم.

    واضطرت السلطات في كل من ألمانيا والنمسا وتشيكيا إلى استدعاء وحدات من الجيش للمشاركة في عمليات الإنقاذ، وفاض نهر "الدانوب" الغزير في بافاريا، في حين أعلنت حالة الإنذار من الفيضانات في عشرات المدن الواقعة في منطقة شاسعة في وسط أوروبا.

    وفي ألمانيا والنمسا وتشيكيا قطعت مئات الطرق وخطوط السكك الحديد، وأعلنت الليلة الماضية حالة الطوارئ في عموم أنحاء بوهيميا، القسم الغربي من جمهورية تشيكيا، وكذلك أيضا في ألمانيا.

    وكان الوضع خطيراً بشكل خاص في "براغ"، حيث أقيمت حواجز لمنع فيضان المياه على طول نهر "فلتافا"، الذي يعبر العاصمة التشيكية حيث أغلقت ثمان محطات مترو، وتم إخلاء أحد المستشفيات بالمدينة.

    وفي ختام اجتماع طارئ قال رئيس الوزراء التشيكي بيتر نيكاس: سنفعل كل ما يلزم لحماية أرواح الناس وصحتهم، مشيراً إلى أن الحكومة رصدت مبلغ 12 مليون يورو لمواجهة حالة الطوارئ.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 15, 2018 7:40 pm